فصح مجيد… حقاً قام

فصح مجيد… حقاً قام

رجعت لأصل و ترجمة كلمة ( Good) في الانكليزية و هل لها تفاسير غير معنى الجيد أو الخير فوجدت أنها لا تمت لأي تفسير مخالف بصلة, فسألت أصدقائي الكنديين عن سبب تسميتهم اليوم (Good Friday) بينما نحن في الشرق و أهل الديانة المسيحية الأصلاء نقول عنها الجمعة الحزينة أو الجمعة العظيمة حيث أخوتنا المسيحيين يؤمنون بأن المسيح صلب في هذا اليوم و عانى العذاب و الألم ليخلص البشرية من آلامها فكيف يفرحون لعذابه و صلبه بينما نحن نتألم و نحزن.
لم يستطع أحد منهم تفسير ذلك و غابت عيونهم في سراديب التفكير و البلاهة.
ربما وجدت تفسيراً لذلك, إذ بالمنطلق يفرح و يحتفل بالنصر و الخير من صلب المسيح و تخلص منه و لكم أن تستنتجوا الكثير من الاستنتاجات من هذا التفسير و مدى سيطرة قتلة المسيح على العالم حتى بفرحه و حزنه و كيف حدث ذلك؟ و منذ متى؟ دون أي عنصرية أو بغيضة من أحد أو لأحد.
اليوم هو الجمعة الحزينة في بلادنا حيث ولد المسيح عيسى عليه السلام و إن اختلف المسلمون و المسيحيون في روايته, لكنهم جميعاً يتفقون على قداسته و تضحياته من اجل تخليص البشرية من الآلام و العذاب و من أجل سلامهم و نصرة المظلومين في الأرض جميعاً.
المسيح الذي صلب منذ ألفي عام أو أقل, هو نفسه شعبنا السوري اليوم الذي يحمل ألمه و ألم شعوب المنطقة و العالم من أجل خلاصهم من القهر و الظلم و الاستبداد بينما العالم يحتفل و ببلاهة و تواطئ بجمعة الخير جاهلاً متجاهلاً ما يلاقيه مسيحنا السوري أو متعامياً عنه.
كل العالم يغض بصره عن صلب المسيح السوري مخافة أن يصلب هو من جديد بأيدي المستبدين و الطغاة في طول الأرض و عرضها فالدرس و المثال السوري كان من العنف و التدمير بمكان لا يمكن أن يماثله أي مكان في العالم بعد ألفي عام على ولادة مسيح البشرية.
اليوم هو الجمعة الحزينة في بلادنا و غداً سبت النور و الأحد سيقوم مسيحنا رغم كل الخيانات و الكذب و التشويه الذي يشارك العالم فيه بحق واحدة من أعظم ثورات العالم, و كما كان المسيح يتيماً فالثورة السورية يتيمة و لكنها ستقوم رغم الألم و العذاب و ستنشر نورها على هذا العالم الظالم, المدجن بالبلاهة و المصالح.

الكاتب: خالد قنوت

Mail Skype Soundcloud Vimeo YouTube

اشترك بنشرة بلدنا البريدية

ادخل بريدك الإلكتروني للاشتراك بالنشرة البريدية والحصول على تنبيهات بالمواضيع الجديدة للموقع.

انضم مع 9 مشتركين

شركاءنا

أخبار الشام آبونا يوميات سورية
%d مدونون معجبون بهذه: