حرائقُ واسعة ٌداخلَ مطارِ دمشقَ الدوليّ.. وطرحٌ دوليٌ بزيارةٍ تفقديّةٍ إلى مخيّمات الأردن.

تقرير الثورة السورية 03 – أيار – 2013

مدنياً.. استمرارُ المجزرةِ في بانياس والغارات الجويةِ على عمومِ سوريا

قدمت سوريا مئة ًوعشرة شهداءٍ اليوم، معظمهم في دمشق وبانياس.. وإليكم التفاصيل :

دمشق: 37/ بانياس: 31/ حلب: 13/ حمص: 12/ حماه: 8/ دير الزور: 3/
درعا: 2/ اللاذقية: 2/ إدلب: 1/

فقدت محافظة دمشق سبعا ًوثلاثين شهيدا،ً بينهم شهيدانِ اثنانِ ارتقوا في المْلِيحة، جرّاء القصف من الطيران الحربي على البلدة وغيرها من بلدات الغوطة الشرقية كالعَبّادة وحوش عرب؛ وارتقى ثلاثة شهداءٍ إلى جانب عدة جرحى سقطوا جرّاء القصف بالمدفعية الثقيلة وقذائف الهاوِن على حي القابون؛ كما سُجِلَ سقوط قذائف هاوِنٍ أخرى على حيّ العدويّ، أيضاً أربعة مواطنين فلسطينيين بينهم طفلان، استُشهِدوا إثر سقوط قذائف هاوِن على مخيم خان الشِيح ومحيطه، في حين تجدّد القصف الصاروخي والمدفعي العنيف على مدن حَرَسْتا وزَمَلْكا ودارَيّا والمُعَضّمِيّة؛ وبلدات الدّرْخَبِيّة والمْقِيلبيّة وزاكِية والسْبينة ودْرُوشا وبيت سَحِم ودير سَلْمان.

كما قدمت بانياس واحداً وثلاثين شهيداً، بينهم ثمانية ٌمن عائلةٍ واحدةٍ لقَوا حتفهم إعداماً ميدانياً على يد قوات الأسد، إلى جانب شهداءٍ آخرين ارتقوا إثر القصف المدفعي المكثّف، الذي تركّز على بلدة البِيضا ومحيطها، في حين شنّت قوات الأسد حملة دهمٍ واعتقالاتٍ بحق سكّان قرية البساتين في الريف الجنوبي، وحملة مداهماتٍ أخرى طالت منطقة سَهْم البحر، تحت غطاءٍ من إطلاق الرصاص الكثيف.

بينما ارتقى ثلاثة عشر شهيداً في حلب، جرّاء القصف بالمدفعية الثقيلة على مدينة السْفِيرة وأحياء الحَيدَرِيّة وبَعِيدين، وبقذائف الدبابات على قرية عين عَسّان، بالتزامن مع استمرار الاشتباكات العنيفة في محيط المطار الدولي وعند حاجز المالِكِيّة بالريف الجنوبي.

كما ارتقى في حمص اثنا عشر آخرين، منهم ثلاثة شهداءٍ بينهم سيدة ٌوطفلة،ٌ استُشهِدوا خلال غاراتٍ جويةٍ استهدفت مدينة القْصِير، هذا وتجدّد القصف بالمدفعية الثقيلة وقذائف الهاوِن على حي الوَعْر وبساتين تدمر وقرية الدار الكبيرة.

ثم حماه التي استُشهِد فيها ثمانية،ٌ تستمرّ فيها غارات الطيران الحربي والمروحي على مدينة كَفِرزِيتا وبلدة كفرِنْبودة، كما شنّت قوات الأسد فيها حملة دهمٍ واعتقالاتٍ في بلدة خَطّاب الريفية.

فيما سُجِل ثلاثة شهداءٍ في دير الزور، التي يستمرّ القصف المركّز على معظم أحياء مدينتها بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ؛ وسط اشتباكاتٍ عنيفةٍ متجدّدة.

هذا وقدمت محافظة درعا شهيدَين اثنين، هما مقاتلان من الجيش الحر، استُشهِدا برصاص اشتباكاتٍ في بلدة خربة غزالة.

أيضاً قدمت اللاذقية شهيدَين آخرَين، خلال القصف المدفعيّ المستمر على ناحية رَبيعة.
فيما فقدت إدلب شهيداً واحداً فقط.
______________________________

عسكريا.ً. تحريرُ مرصدِ صيدنايا وضربُ معاقلِ الأسدِ في اللاذقية.

في دمشق.. استهدف الجيش الحر بقذائف الهاوِن والمدفعية مطار دمشق الدولي، ما أدى إلى احتراق مستودعات الذخيرة والوقود فيه، واندلاع حريق ٍآخرَ ضخم ٍجداً بداخله، كما استهدف بالهاوِن الثقيل الفوج السابع والستين في رنكوس، فيما أعلن سيطرته على حاجز عْدِيسِة قرب البلدة، وضربه حاجز بَدّا وتدمير إحدى مدافعه، أيضاً أعلن تحرير مرصد صيدنايا، بعد اغتنام كلّ ما فيه من ذخيرةٍ وعتاد.

أما اللاذقية.. فجدّد الحر استهداف معاقل قوات الأسد فيها، حيث ضرب بعدة صواريخ غراد تجمّعاتهم في مدينة القِرداحة ومطار الباسل العسكري؛ وبالصواريخ محلية الصنع قوات الأسد المتمركزة في قرى بلوطة وبارودة، موقعاً إصاباتٍ مباشرة ًفي صفوفهم.

وحمص.. التي تستمر فيها المواجهات العنيفة بين الجيش الحر وقوات الأسد المدعومة بأعدادٍ ضخمةٍ من عناصر حزب الله اللبناني؛ وذلك في قرى البُوَيضَة الشرقية وكْمَام والسَلّومِيّة والشُومَرِيّة وبساتين القْصِير، بالتزامن مع تصدي الجيش الحر لمحاولة قوات الأسد اقتحام الأحياء القديمة من محورَي باب هود ووادي السايِح.

ننتقل إلى حلب.. حيث ضرب الحر بعدّة صواريخ غراد مدرسة المدفعية في الرّاموسة وكتيبة المدفعية في جمعية الزّهراء ومعامل الدفاع في السْفِيرة؛ محقِقاً إصاباتٍ مباشرة ًفي النقاط المستهدفة.

وأخيراً دير الزور.. التي جددّ الحر استهداف مطارها العسكري وكتيبة الصواريخ التابعة له بقذائف الهاوِن والصواريخ محلية الصنع؛ كما ضرب بالصواريخ نقاط تمركز قوات الأسد ضمن مدينة دير الزور، وسط اشتباكاتٍ عنيفةٍ في أحيائها.
______________________________

الشأنُ السوريُ دولياً تحتَ مجهرِ المنظماتِ والإعلام..

نقلت شبكة الجزيرة عن دبلوماسيين قولهم، إن غالبية أعضاء مجلس الأمن الدولي يؤيّدون إجراء زيارةٍ تفقديةٍ لمخيمات اللاجئين السوريين في الأردن؛ غير أن روسيا والصين تعارضان ذلك، يأتي ذلك إثر مخاوفٍ من أن تدفّق اللاجئين السوريين الهاربين إلى الأردن والذين تجاوز الخمسة آلاف لاجئ؛ٍ سيشكّل عبئا ًعلى كاهل المملكة وتهديدا ًلاستقرارها، على حدّ وصف مسؤولين أردنيين، من أجل ذلك ناقش أعضاء مجلس الأمن احتمال إيفاد البعثة التفقدية، لكنهم لم يتوصّلوا لاتفاق ٍبعد.

أيضاً ذكرت بي بي سي العربية عن تقرير لمنظمة العفو الدولية، أن طرفَي النزاع المسلّح في سوريا قتلا واحتجزا وعذّبا عشرات الصحفيين منذ اندلاع الثورة السورية قبل عامَين؛ والتقرير المُعَنْوَن بـ(قتل الرسول) والذي نشرته المنظمة بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة؛ يرصد عشرات الهجمات والتجاوزات ضد صحفيين وإعلاميين، ويوثق عدد شهداء الإعلام بين خمسين إلى مئةٍ قتِلوا في سوريا، كما يجرّم هذه التجاوزات بوصفها ترقى إلى جرائم حربٍ يجب مقاضاة ُ المسؤولين عنها.
______________________________

لا يهدف هذا التقرير إلى سرد التفاصيل اليومية، إنما يركّز على أهم الأحداث التي تستوجب الذكر.. وتعتمد أرقام الإحصائيات مكان الاستشهاد لا التولّد..

Mail Skype Soundcloud Vimeo YouTube

اشترك بنشرة بلدنا البريدية

ادخل بريدك الإلكتروني للاشتراك بالنشرة البريدية والحصول على تنبيهات بالمواضيع الجديدة للموقع.

انضم مع 9 مشتركين

شركاءنا

أخبار الشام آبونا يوميات سورية
%d مدونون معجبون بهذه: