الحرُ يضربُ أحدَ مستودعاتِ السكود ويحرّرُ مناطقَ في اللاذقية.. واتهاماتٌ أردنية ٌبتهريبِ السلاحِ من وإلى سوريا.

الحرُ يضربُ أحدَ مستودعاتِ السكود ويحرّرُ مناطقَ في اللاذقية.. واتهاماتٌ أردنية ٌبتهريبِ السلاحِ من وإلى سوريا.

تقرير الثورة السورية 29 – نيسان – 2013

مدنيا.ً. نجاة ُرئيس الوزراءِ السوريّ من محاولةِ اغتيالٍ وقصفُ إدلبَ بالموادِ السامّة.

قدمت سوريا خمساً وتسعين شهيدا ًاليوم، معظمهم في دمشق وحلب.. وإليكم التفاصيل:
دمشق:  32/    حلب:  28/    درعا:  16/    حمص:  7/    دير الزور:  6/    إدلب:  4/   اللاذقية:  1/    الرقة:  1/

فقدت محافظة دمشق اثنين وثلاثين شهيداً، منهم خمسة مدنيين استُشهِدوا إثر انفجارٍ في حي المزة، استهدف موكب رئيس الوزراء السوري (الحَلَقِيّ) الذي لم يُصَب بأذىً؛ بينما لقِيَ المرافق مصرعه، كما أصِيبَ السائق ومرافقٌ آخرُ بجروح ٍخطيرةٍ، هذا وارتقى شهيدٌ تحت التعذيب وهو من أهالي وادي بردى، في حين تجدّد القصف بالمدفعية الثقيلة وقذائف الهاوِن على حي بَرْزة، مخلفاً أضراراً مادية ًفي الممتلكات، وبراجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة على بلدات القَيْسَا وبيت جِن وكفير الزيت وبساتين المليحة، كما أغار الطيران الحربي على مدن دارَيّا والمُعَضّمِيّة وزَمَلْكا وبلدات العَبّادة وشِبْعا وحَزّة؛ ما تسبّب باندلاع الحرائق في نقاطٍ متفرّقةٍ من المناطق المستهدفة.

وارتقى ثمانية ٌوعشرون شهيداً في محافظة حلب، بينهم طفلان وأربعُ سيداتٍ ورجلٌ لقوا مصرعهم في انفجار لغمٍ أرضيّ قرب بلدة تل عَرّان؛ هذا وطال القصف العنيف بالمدفعية الثقيلة أحياء الصاخور والحَيدَرِيّة، بالتزامن مع اشتباكاتٍ مستمرةٍ في محيط مطار حلب الدولي.

فيما ارتقى ستة عشر شهيدا ًفي درعا، بينهم طفلٌ وسيدة ٌورجلٌ مجهول الهوية استُشهِدوا خلال غارات الطيران الحربي على بلدة جاسم؛ إضافة ًإلى ثمانية مقاتلين من الجيش الحر، أيضاً ارتقى شهيدٌ آخر إلى جانب عشرين جريحاً، سقطوا خلال القصف بالمدفعية الثقيلة وغارات المقاتلات الحربية على بلدة جاسِم، أيضاً يتجدّد القصف المدفعي المكثف على بلدات الكَتِيبة وخُربَة غزالة والكَرَك الشرقيّ.

هذا واستُشهِد سبعة ٌفي محافظة حمص، حيث أغار الطيران الحربي على بلدات كْمَام والبُوَيْضَة الشرقية بالريف الجنوبي، وتجدد القصف الصاروخي والمدفعي العنيف على مدن الرّسْتَن والحُولة وقرية الدار الكبيرة.

وفي محافظة دير الزور استُشهِد ستة،ٌ حيث يستمر القصف العنيف بالمدفعية الثقيلة على معظم أحياء المدينة، وعلى مدينة الموحسن من مطار دير الزور العسكري.

كما استُشهِد أربعة ٌآخرون في إدلب، فيما أصيب عشرة ٌبحالات اختناق ٍإثر إلقاء طائرةٍ حوّامةٍ بوالين احتوت مواداً سامة ًغريبة ً في سماء بلدة سراقب، التي استُشهِد  فيها رجلٌ آخر جرّاء القصف المدفعي العنيف من معمل القرميد، في حين تعرّضت بلدة مَعَرّة مِصْرِين لقصفٍ مدفعيٍ مركزٍ استمر عدة ساعات، مخلّفا ًأضرارا ًمادية ًكبيرة.

في حين فقدت محافظتَا الرقة واللاذقية شهيداً واحداً فقط في كلٍ منهما.
______________________________

عسكريا.ً. ضربُ مستودعاتِ السكود في النَبْك ومواجهاتٌ على الحدودِ الأردنية.

في دمشق.. اقتحم ثم سيطر الجيش الحر على إحدى نقاط التمركز التابعة لقوات الأسد وعناصر حزب الله اللبناني، في المنطقة الواقعة بين بلدة عَقْرَبَا ومدينة السيدة زينب، فيما استهدف بالصواريخ محلية الصنع مقر الكتيبة سبعمئةٍ وعشرة الواقعة قرب مدينة النَبْك؛ والتي تعتَبَرُ إحدى مستودعات صواريخ السكود.

أما درعا.. فاستهدف الحر فيها بقذائف الهاوِن والدبابات كتيبة تل الخِضِر للدفاع الجويّ الواقعة َشمال بلدة عَتْمان؛ وبقذائف الهاوِن الثقيل سريّة العَمّان الحدودية مع الأردن، بهدف منع وصول التعزيزات لقوات الأسد في المنطقة الشرقية، أيضاً ضرب بالهاوِن تجمّعات قوات الأسد على حاجز حَمِيدة الطّاهِر بحي السّحَارِيّ، محققاً إصاباتٍ مباشرة ًفي صفوفهم.

والقنيطرة.. شهدت مواجهاتٍ عنيفة ًبين الجيش الحر وقوات الأسد في محيط بلدة أوفانيا.

ننتقل إلى اللاذقية.. حيث سيطر الحر على قرية بيت حْلِيبيّة بالكامل وعلى مرصد سولاس أيضاً، بعد اشتباكاتٍ عنيفةٍ جرت في الموقعَين، أسفرت عن خسائرَ فادحةٍ بعِداد وعَتاد قوات الأسد، واغتنام الحر لدبابة.

ثم حمص.. التي تستمر فيها الاشتباكات العنيفة ضمن القرى الحدودية لريف القصير، بين الجيش الحر وقوات الأسد المدعومة بأعدادٍ ضخمةٍ من عناصر حزب الله اللبناني.
______________________________

الشأنُ السوريُ دولياً تحتَ مجهرِ المنظماتِ والإعلام..

وجّهَتْ محكمة أمن الدولة الأردنية إلى أربعة سوريّين تهماً بحيازة موادٍ مُفَرقِعَةٍ وسلاح ٍأوتوماتيكيّ (كلاشينكوف)؛ بقصد استعمالها “على وجهٍ غير مشروع،ٍ وتصدير الأسلحة النارية دون ترخيص ٍإلى سوريا، والخروج من أراضي المملكة بطريقةٍ غير مشروعة” حسب ادّعاء المحكمة، وبيّنت وكالة الأنباء الأردنية، أنّه تم القبض على المذكورين أثناء محاولتهم عبور الحدود الأردنية إلى السورية في أيلول الماضي.. يُذكَرُ أن هذه هي المرة الثانية لمثول سوريّين أمام محكمة أمن الدولة الأردنية بتُهَم تهريب السلاح إلى سوريا؛ ولم تصدر أيّ أحكام ٍبهذه التهم حتى الآن.. وذلك نقلاً عن شبكة أخبار الجزيرة.

فيما نقلت شبكة بي بي سي العربية عن مدير مخيم الزعتري للاجئين السوريين قوله، إن “مجموع اللاجئين السوريين الذين عادوا طواعية ًإلى بلادهم منذ افتتاح المخيم تموز الماضي قد تجاوز خمساً وأربعين ألفاً وثمانمئة لاجئ؛ٍ ما معدّله ثلاثمئةٍ إلى أربعمئةٍ يرغبون بالعودة يومياً”.. وعلّلت المتحدثة باسم وكالة غَوث اللاجئين في الأمم المتحدة ذلك، لأسبابٍ منها تحسّنُ الظروف الأمنية في عددٍ من القرى الحدودية، وحماية ممتلكاتهم في سوريا، أو لجلب بعض أقاربهم والعودة بهم مرة ًأخرى إلى الأردن.
______________________________

*  لا يهدف هذا التقرير إلى سرد التفاصيل اليومية، إنما يركّز على أهم الأحداث التي تستوجب الذكر.. وتعتمد أرقام الإحصائيات مكان الاستشهاد لا التولّد..

Mail Skype Soundcloud Vimeo YouTube

اشترك بنشرة بلدنا البريدية

ادخل بريدك الإلكتروني للاشتراك بالنشرة البريدية والحصول على تنبيهات بالمواضيع الجديدة للموقع.

انضم مع 29٬796 مشترك

شركاءنا

أخبار الشام آبونا يوميات سورية
%d مدونون معجبون بهذه: