بيان حملة ممنوع التخوين

ممنوع التخوين

ممنوع التخوين

لسماع الحلقة انقر زر التشغيل من فضلك، ويمكن إيقاف سماع بث إذاعة بلدنا العام من خلال نقر زر الإيقاف في مشغل الإذاعة الأسود يسار الصفحة

تسعة عشر شهراً و الشعب السوري الثائر يضحي بالغالي و النفيس في سبيل الحرية والعدالة والكرامة في مواجهة نظام مجرم أوغل عميقاً في سفك الدم السوري في ظل عجز عربي و دولي فاضح، يقابله دعم لا محدود لنظام العصابة من قبل حلفائه الدوليين و الاقليميين و شركائه في الفساد من أبناء الوطن.

و إذا كنا ندرك و نقدر حجم الضغوط الهائلة التي يتعرض لها السوريون عموماً و ناشطو الثورة بشكل خاص في مواجهة إجرام نظام العصابة، فإن ذلك لن يثنينا عن مواجهة أنفسنا بالحقائق و لن يصرفنا عن مراجعة الذات و تصويب أخطائنا، فإحساسنا بالمسؤولية التاريخية الملقاة على عاتقنا يدفعنا إلى المبادرة للتصدي لمثل هذه الظاهرة الخطيرة بالنقد و التصويب.

نحن ثائرات و ثوار سوريا, سلميين و مسلحين، مدنيين وعسكريين، من كل الأديان و الطوائف و الأعراق و على اختلاف مرجعياتنا الفكرية و السياسية، ثائرين قدامى و جدد، في الداخل والخارج,. نجدد عهدنا لله والوطن ببذل الغالي والنفيس في سبيل تحقيق النصر لثورتنا، ثورة الحرية والمواطنة والكرامة، ونشهد الله و الشعب السوري أن ليس لنا منة ولا فضل، فما نقوم به، و ما هو إلا وفاء لحلم من أحلامنا وواجب من واجبات وطننا علينا، و لن يصرفنا عن تحقيق حلم الحرية للوطن و أبنائه أي صعوبات أو استحقاق ببذل المزيد من التضحيات، ومهما فعلنا وأنجزنا لن ننسب النصر لأنفسنا وحدنا ولن ننكر جهد أي منا، و لن نتهم من سلك سبيل نضال غير الذي سلكناه بالجهل وقصر النظر، ما دام هدفنا واحداً، ألا و هو تحقيق أهداف ثورتنا العظيمة.

و ندعو السوريين جميعاً للعمل سوية و كل في مجاله على إسقاط النظام متمسكين بوحدة الصف ونبذ التخوين, وإعلاء صوت العقل، و نبذ كل خطاب إقصائي أو تمييزي، مذهبي أو طائفي أو ديني أو عرقي، كي نكون أوفياء لدم وأحلام شهدائنا و عذابات معتقلينا و مهجرينا، و جديرين بسوريتنا، و كي لا نساهم من دون قصد في إطالة عمر نظام العصابة و تأخير النصر و تحقيق الهدف الأسمى في بناء سوريا الحديثة، دول الحرية و الكرامة و العدالة.

المجد و الرحمة لشهدائنا

و النصر لثورة الشعب السوري العظيم

Mail Skype Soundcloud Vimeo YouTube

اشترك بنشرة بلدنا البريدية

ادخل بريدك الإلكتروني للاشتراك بالنشرة البريدية والحصول على تنبيهات بالمواضيع الجديدة للموقع.

انضم مع 29٬796 مشترك

شركاءنا

أخبار الشام آبونا يوميات سورية
%d مدونون معجبون بهذه: